الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 للقصة بقية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كابتن
مشرف مميز
مشرف مميز
avatar

  • فلسطين

عدد المساهمات : 70
نقاط : 76988
تاريخ التسجيل : 19/04/2011
العمر : 22
الموقع : عاشق الايام

بطاقة الشخصية
العاب:
العاب

مُساهمةموضوع: للقصة بقية   2011-05-09, 14:57

بسم الله الرحمن الرحيم


وبعد أن أنهيت عملي في تمام الساعة التاسعة مساءً عدت الى المنزل كنت في غاية التعب ،كان جسمي كله ينتفض كان جسمي كله مرهق،

وانا في طريقي ،رأيت منزلي عن بعد خمسين قدم لا يخرج منه نور

أصبحت أعجل من خطواتي راكداً إلى المنزل لأرى ما الخطب فتحت

الباب مذعوراً وصرخت أين أنت يا سناء فلم يجب احد بقيت واقفاً قرابة

الدقيقة وانا في الذهول الذي أصابني انا ارتعش على محبوبتي ،زوجتي الغالية،وهنا كمنت المفجأه اشتعلت الأنوار واشتعلت معها أصوات الموسيقى الرومانسية الجميلة التي كنت اعشقها ،وانا على وقفتي مذهول من الأمر .

وإذا بها تخرج ما وراء الباب الخشبي المزخرف، نعم هي محبوبتي ،تقول لي كل عام وأنت بخير، كان عيد زواجنا الذي مر عليه من السنين الثلاث

ابتسم وجهي المتعب في وجهها وقلت لها وأنت بألف خير ، كانت تلك الحظه اسعد أيام حياتي التي اقضيها ،وجدت فيها كل الحب والحنان كل الرفق ،تعايشت معها كأفضل إنسان نعم هي أفضل إنسان



وفي صباح اليوم التالي ، خرجت إلى العمل وان أسير في الطريق شاهدت عجوزاً يرثا لحالها ، اقتربت منها وسألتها ، ما خطبك أيها العجوز ولماذا تبكين في الشارع ، رفعت وجهها الذابل ونظرت إلي وقالت هلا جلست قليلاً ، قلت لها بطبع جلست بجانبها وانا مستغرب لحالها ، قالت يا بني ما رأيك بمرآة عجوز لها تسعة أولاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://a2wap.yoo7.com/u16contact
 
للقصة بقية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: همس القوافي :: الخواطر والشعر-
انتقل الى: